تابعني على

الجمعة، 13 أبريل 2012


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
أما بعد :
فهذه مادة مفيدة ودرة من درر العلامة شامة الشام محدث العصر محمد ناصر الدين الألباني وجدتها مسجلة على النت –فجزا الله من وضعها – فأحببت أن تعم الفائدة خاصة ونحن في مقف قريب من ذاك الموقف فقمت بتفريغها - كتابة على –الورد—وحاولت أن يكون التفريغ مطابق للأصل فأرجو أن اوفق في ذلك و أبلغ بأمانت كلام هذا الجبل أسأل الله أن ينفعنا بكلامه ...فتدبروه أخوكم المحب أبو صفية يوسف – ملاحظة –ما كتب بالأخضر وانتهى بـ (أبو صفية) فهو إجتهاد مني في فهم الكلمة –فإن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي و الشيطان . ولنشرع في الموضوع بحمد الله .

.....جزاك اله خيرا
أبو صهيب : طيب فيه سؤال آخرحول قضية الإخوة في البوسنة
الشيخ الألباني: نعم
أبو صهيب : أنا سمعت بأنكم قلتم لبعض الإخوة الذين أرادو الذهاب والمساعدة بأنفسهم جاهدوا أنفسكم
الشيخ الألباني: أي نعم
أبو صهيب : فمعنى هذا عدم النصيحة بالذهاب إلى هناك
الشيخ الألباني: هو كذلك
أبو صهيب : طيب أما ترون أن الناس هناك بحاجة إلى مساعدة ؟
الشيخ الألباني: كيف لا أرى...كيف لا أرى ... !؟ لكن هل تكون المساعدة بالزيادة بإهلاك النفوس المؤمنة ؟ دون فائدة ترجى ؟ وين الإعداد الذي أمرنا به في القرآن الكريم ؟
أبو صهيب : لكن إن كانت هناك فائدة ؟
الشيخ الألباني: إن كنت تؤمن بأن هناك فائدة فيجب
أبو صهيب : طيب ..
الشيخ الألباني: ألو..
أبو صهيب : طيب ..
الشيخ الألباني: ألو..
أبو صهيب : نعم أنا معك
الشيخ الألباني: فهل أنت تؤمن ؟
أبو صهيب : نعم
الشيخ الألباني: ما هي الفائدة ؟
أبو صهيب : أن هناك مسلمين ضعفاء
الشيخ الألباني: يا أخي لا تحكيلي الواقع ... !قلي ما هي الفائدة ؟
أبو صهيب : الفائدة معاونتهم – كلمة غير مفهومة أضنها (أزرتهم ) (أبو صفية) - نصرتهم
الشيخ الألباني: الله يهديك معاونتهم تحتاج إلى معاونة دول مش أفراد و أشخاص المسألة بدها جيوش منظمة مدربة على إستعمال السلاح الحديث بدها دبابات بدها طيارات بدها إي ..إي ..إلى آخره .شو عم تحكي وسائل فردية هذه يعني نحن لو أرسلنا من هنا أو هناك ألف شخص هاذوم رايحين يروحوا – كلمة غير مفهومة أضنها (طعمة) (أبو صفية) – للنار ؟ شو بيعملوا هاذون بالنسبة للدبابات و المدمرات
أبو صهيب : أه
الشيخ الألباني: سبحان الله أنا أتعجب من الشباب المسلم كيف لا ينظر في هذه القضايا إلا كما يقول المثل العربي القديم – فلان لاينظر إلا إلى إلى أبعد من أرنبة أنفه – أنا سألتك في فائدة إلتلي نعم شو هي الفائدة ؟ أن هن ضعفاء كأنك الله يهديك يا أبا صهيب كأني ما أعرف أنهم ضعفاء و أنهم قلة أشخاصا وسلاحا بانسبة للصرب أولا وبالنسبة للدول المؤيدة لها ثانيا وبخاصة الأمريكان هذون الي أهلكوا الحرث والنسل أما تدري هذه الحقائق ؟
أبو صهيب : نعم
الشيخ الألباني: كيف تقول فيه فائدة... !؟ في فاءدة لأهلاك المسلمين عبثا وهي التجربة في أفغانستان هل تتصور أن يمكن للجهاد أن تقوم قائمته في البوسنة والهرسك بأحسن مما كان في أفغانستان ؟
أبو صهيب : لا
الشيخ الألباني: و إيش كانت النتيجة هناك ؟ هه .. نتيجة أننا حصدنا الحنظل
أبو صهيب : نعم
الشيخ الألباني: وأهلكنا الحرث و النسل بسبب أننا خالفنا الشرع في قضايا كثيرة وكثيرة جدا من أظهرها كما دلت الخواتم السيئة ( ولا تكون من المشركين من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون ) سبعة أحزاب يقاتلون حزبا واحدا هو الحزب الشيوعي حزب شيوعي كافر ثلاثة أحزاب مسلمة كيف صار هذا ؟ ولذلك نحن لا تنسى وإن بعدت بك الدار عنا لا تنسى المبدأ لابد من البدإ بالتصفية و التربية
أبو صهيب : نعم
الشيخ الألباني: آه وبعدين تذكر قول الله عز وجل ( وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفوا عن كثير ) ونسأل الله عز وجل أن ينصر إخواننا المسلمين في كل البلاد الإسلامية ولاكن مع الأسف ؟؟ ربنا كما قال في القرآن الكريم (سنة الله ولن تجد لسنة الله تبديلا ) (ولن تجد لسنة الله تحويلا) (إن الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسنهم ) (وإذا أراد الله بقوم سوء فلا مرد له وما لهم من دونه من وال) ولذلك نحن غذا أردنا أن نصر شعبا من الشعوب الإسلامية قبل كل شيء يجب علينا أن ننصر الإسلام في عقر دارنا ونحن ما ننصر إسلامنا في عقر دارنا ولذلك أصابن البلاء في كل الديار الإسلامية وهذا نأسف له ونسأل الله عز وجل أن يعامل أفراد المسلمين بالوعد الصادق (إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ) –الشيخ قال والذين جاهدو وأضنه ركب الفرس والآية و الذين آمنوا (أبو صفية)-
ولا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم حتى تقوم الساعة. لعلك إكتفيت بهذا المقدار يا أبا صهيب
أبو صهيب : جزاك الله خيرا يا شيخ
الشيخ الألباني: و إياك إنشاء الله ولعلي أسمعك صوتك من قريب.
تمت بحمد الله المكالمة أسأل الله أن ينفع بها أخوكم المحب أبو صفية يوسف
كتب يوم الأحد 21محرم 1430
                       




لاتنسو  اخواننا في سوريا


مع تحيات ابو الوليد النعيمي